Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
10 septembre 2008 3 10 /09 /septembre /2008 01:27

 

أصبح دور اللامركزية في عصرنا يتزايد يوما بعد آخر في البناء الديمقراطي العام للدولة. فتشعب مهام الدولة وتكاثر مسؤولياتها أدى بها إلى ترك جزء من الوظيفة الإدارية والاجتماعية والاقتصادية إلى وحدات إدارية وترابية تعتمد التمثيلية عبر آلة الانتخاب، بحيث يصبح لممثلي السكان اختصاصات موسعة في مختلف المجالات. فظهرت للوجود الجماعات المحلية كهيئات تتوفر على الشخصية المعنوية والاستقلال الإداري والمالي بمقتضى الفصل 100 من الدستور المغربي. وبالموازاة مع ذلك تم ايلاء كبير الاهتمام  للنظام المالي الجماعي الذي عرف عدة تطورات منذ اعتماد المغرب لنظام اللامركزية الإدارية وتنظيم أول انتخابات جماعية سنة 1963. إلا أن المنعرج الأول كان مع قانون 23 مارس 1962 المتعلق بالرسوم البلدية ، وبعده قانون 30 شتنبر 1976 الخاص بالجماعات المحلية.

         ومع مرور السنوات وتراكم التجارب المحلية ، وكذا بالموازاة مع التوجه الدولي الخاص بالتنمية ، نجد أن دور الجماعات المحلية يزداد أهمية يوما بعد يوم. حيث تعتبر الفاعل الأساسي في قطار التنمية المستدامة ، وذلك من خلال حسن التدبير لميزانيتها كأداة للتدخل.

 فماذا يعرف المواطن العادي عن التسيير المالي الجماعي ؟ جواب هذا السؤال نسبي بين فئة من الناس وأخرى. لذا سنحاول اللجوء إلى الكتب المتخصصة، والعاملين في التسيير الجماعي بكل أنواعهم، حتى نتمكن من تنوير القارئ قدر المستطاع حول موضوع يستحق أن يدرس في السنوات الأولى من التعليم، لتكوين ناخب ومنتخب ذوي كفاءة.

 

الجزء الأول : الميزانية.

 

يعني المال العام مختلف الثروات التي يملكها الشعب وتقوم الدولة بإدارتها.ويقصد بها الثروات الطبيعية كالثروات البحرية وثروات باطن الأرض والغابات والنباتات والوحش والرمال والمياه الباطنية والسطحية .وتدخل ضمن هذه الثروات الممتلكات العمومية التي تمتلكها الدولة والمؤسسات العمومية وشبه العمومية كالشركات الوطنية. تحسب ضمن هذا المجال أيضا المتاحف والمسارح والمستشفيات و المدارس إلى غير ذلك.ويدخل ضمن المال العام أيضا الضرائب بما فيها الضرائب المباشرة وغير المباشرة، والمساعدات الخارجية وكذلك القروض داخلية كانت أو خارجية.

         إن المال العام هو موضوع علم المالية العامة والذي لن نتطرق إلا لفرع من فروعه وهو المالية المحلية في مفهومها الضيق ، أي المتعلق بالجماعات المحلية.فماذا يقصد بالمالية المحلية ؟ أو بعبارة اشمل المال العام المحلي ؟

         لا يقدم المشرع تعريفا واضحا للمالية المحلية ، إلا أن أول ما يتبادر إلى الذهن عند تناول هذا المفهوم هو "الميزانيات الجماعية " . والميزانية هي :" الوثيقة التي تقرر بموجبها في مجموع مصاريف وتحملات أو نفقات الجماعة المحلية ". وتنقسم إلى قسمين :الجزء الأول ويخص ميزانية التسيير ،أما الجزء الثاني فيتعلق بميزانية التجهيز أو الاستثمار . وكلا الجزأين يتضمن قسما خاصا بالموارد وآخر خاص بالنفقات. 

أما من الناحية الشكلية، فبتصفح وثيقة الميزانية  نجد في أقصى اليسار مجموعة من الرموز لتسهيل العمل التقني كالرمز الاقتصادي ، والرمز الوظيفي، ثم رمز الميزانية وهو مكون من أرقام ثلاثة.  في الخانة الموالية نجد عناوين المشمولات  باللغتين العربية والفرنسية. ثم المبالغ المقبولة عن السنة الماضية والى جانبها المبالغ المقترحة ثم المقبولة عن السنة الجارية .وفي الأخير خانة مخصصة للملاحظات والإضافات. والفرق بين المبالغ المقبولة والمقترحة هو أن هذه الأخيرة هي التي يقترحها المجلس ، وحينما يبعث بها إلى سلطة الوصاية إما أن توافق عليها آو تقوم بتعديلها بالرفع من قيمة المبالغ المالية المقترحة  أو التخفيض منها حسب السلطة التقديرية للسلطة الوصية لحاجيات الجماعة ومدى المطابقة للتوجهات الوطنية .

 

 إن النظام الحالي لتبويب ميزانيات الجماعات المحلية قد تم اعتماده بموجب الدورية المشتركة لوزير الداخلية ووزير المالية رقم 171 بتاريخ 17 دجنبر 1999 كما تم تعديلها وتتميمها سنة 2002، وبالتالي فان أي تعديل قد يطال هذا النظام يجب مراعاة لتناسقه أن يتم من قبل اللجنة المركزية المكلفة بنظام تبويب ميزانيات الجماعات المحلية. ولذلك فان المقترحات الخاصة باغناء هذا النظام أو تعديله يجب إحالتها على هذه الوزارة لعرضها قصد الدراسة على اللجنة المعنية.

يشرف على إعداد الميزانية كل من الآمر بالصرف ، ومقرر الميزانية وكذا لجنة الميزانية المكونة من أعضاء منتخبين من داخل المجلس الجماعي. ونظرا للطابع التقني لإنجازها ، لابد من تدخل موظفين من القسمين المتخصص في الموارد أو النفقات الجماعية      (Régie de recettes et de dépenses)نظرا لتوفرهم على الخبرة العملية. وبعد إنجازها ، تخضع لمراقبة السلطة الوصية وكذا القابض الجماعي بتتبع الأوامر بالمداخيل والأوامر بالصرف ومدى مطابق النفقات للموارد والاعتمادات  المسطرة  في الميزانية.

  

(يتبع)

 

 

 

                                                                                                                   وداد الرنامي

Partager cet article

Repost 0
Published by les safiots - dans DROITS
commenter cet article

commentaires

ابناء اسفي الجميلة

  • : ابناء اسفي الجميلة
  •  ابناء اسفي الجميلة
  • : شرفة بحرية تطل على الصورة والكلمة الجميلة الهادفة
  • Contact

للبحث

من هنا وهناك